بحار يفقد رجليه في حادثة على متن قارب لصيد السمك بالجديدة

بحار يفقد رجليه في حادثة على متن قارب لصيد السمك بالجديدة

الجديدة بريس – خليد اليوسي

استقبلت مستعجلات المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، مساء أمس الاثنين 17 دجنبر الجاري، حالة حرجة لخمسيني يشتغل بحارا بإحدى القوارب لصيد السمك بميناء مدينة الجديدة.

وحسب مصادر عليمة أكدت لموقع “الجديدة بريس” أن البحار المسمى “مصطفى بدني” و الملقب ب”العزوة” ينحدر من مدينة أسفي، متزوج وأب لثلاثة أطفال، قد تعرض لحادثة خطيرة على متن قارب لصيد السمك يسمى “مازكان”، فقد على إثرها رجليه معا، الرجل الأولى فقدها في البحر والرجل الثانية بثرت له بالمستشفى.

الحادث استنفر عناصر البحرية الملكية وعناصر الدرك البحري الذين انتقلوا إلى عين المكان وقاموا بفتح تحقيق في الواقعة لمعرفة ملابسات الحادث.

حادث البحار “مصطفى بدني” المعيل الوحيد لعائلته والذي أصبح ذو عاهة مستديمة بعد حادثة الأمس، يحيطنا علما بالأخطار التي يواجهها البحار في عرض البحر، ويدفعنا في نفس الوقت للتساؤل حول مسألة التأمين والتغطية الصحية، وهل هي متوفرة لهذه الفئة أثناء مزاولتها لهذه المهنة؟