تتويج مغاربي لجمعية ربيع الإبداع بالمهرجان المغاربي لمسرح الهواة بنابل

تتويج مغاربي لجمعية ربيع الإبداع بالمهرجان المغاربي لمسرح الهواة بنابل

الجديدة بريس

احتضنت ولاية نابل التونسية الدورة السابعة للمهرجان المغاربي لمسرح الهواة في الفترة الممتدة ما بين 21و25 نونبر 2018، مهرجان بمقاييس عالية كما وصفه المنظمون الذين أكدوا أنه اختلف عن الطبعات السابقة، وهذا بتسطيرهم برنامج غني بالعروض و الورشات و الندوات و النقاشات الني تثري و تفيد أهل الفن الرابع.

هذا وعرفت الدورة مشاركة مشاركة بلدان تونس وليبيا والجزائر والمغرب، بواقع 5 أعمال مسرحية ضمن المسابقة،  وعرضين شرفيين  من المغرب و تونس وهذه الأعمال المسرحية المشاركة في المسابقة الرسمية هي مسرحية ”العرس الوحشي” لجمعية الامتياز المسرحي بالبطان  و مسرحية”رهين الأسوار” لجمعية قدماء المسرح بالقيروان، وهما عملان من تونس. أما العروض الآخرى فتمثلت في مسرحية ”الطيحة” لجمعية آفاق للفنون الدرامية باتنة من الجزائر، و”المركب” لفرقة أجيال البيضاء من ليبيا. بالإضافة الى المغرب ممثلة بمسرحية ”اسمع يا عبد السميع” لجمعية ربيع الإبداع من مدينة الجديدة.

و تحصلت مسرحية ( المركب ) لفرقة أجيال البيضاء من ليبيا للمخرج شرح البال عبد الهادي , وتمثيل عزالدين الدويلي ويقين عبد المجيد على جائزة أفضل عرض قدم بالمهرجان في حين تحصلت جمعية الإبداع المسرحي بالجديدة المغربية بجائزة احسن نص للكاتب المغربي عبد الكريم لرشيد و جائزة أحسن ممثل لمحمد الرباني و تحصلت جمعية الامتياز المسرحي بالبطان و جمعية قدماء المسرح بالقيروان بالتناصف على جائزة أحسن إخراج أما جائزة أحسن ممثلة كانت من نصيب منال العمدوني جمعية الامتياز المسرحي بالبطان تونس…” و قد مثل المهرجان مناسبة ثقافية مغاربية تعمل على جمع المبدعين المسرحيين من البلدان المغاربية متيحة لهم فرص تبادل الخبرات و التجارب في جو من المنافسة الشريفة والالفة و التاخي.