ترقية عزيز بومهدي من رئيس الأمن الإقليمي للجديدة إلى رتبة والي أمن

ترقية عزيز بومهدي من رئيس الأمن الإقليمي للجديدة إلى رتبة والي أمن

الجديدة بريس
أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، حمل مجموعة من الترقيات كشفت عنها في مختلف الرتب والأسلاك، وهي الترقية السنوية التي استفاد منها مجموعة من موظفي الأمن الاقليمي للجديدة سواء تعلق الأمر بالزي المدني أوالرسمي.
ومن أهم الترقيات التي عرفها الأمن الاقليمي بالجديدة، ترقية المراقب العام رئيس الأمن الإقليمي للجديدة السيد عزيز بومهدي  الى رتبة والي للأمن، وترقية كل من محمد نجارة ومحفوظ الراجا وعبد الله طاكانا من رتبة ضابط ممتاز الى رتبة عميد، ومجموعة من مفتشي الشرطة والضباط بمختلف الاقسام والمصالح الى رتب جديدة.
وجدير بالذكر أن السيد عزيز بومهدي (من مواليد 1970)، خريج فوج 1993، وهو الفوج الذي عرف تخرج المدير العام للأمن الوطني عبد اللطيف الحموشي، من معهد الشرطة برتبة عميد الشرطة، وتم تعيينه على رأس الأمن الإقليمي للجديدة في شهر أبريل من سنة 2014.

ويذكر ايضا أن السيد بومهدي، كان قد عين في اهم محطات مساره المهني بمصالح ولاية أمن الرباط حيث تقلد فيها مهمة رئيس المصلحة الولائية للاستعلامات العامة والتقنين، وفي سنة 2012 تمت ترقيته إلى رتبة عميد شرطة إقليمي ونقله إلى ولاية أمن فاس، حيث تمت فيما بعد ترقيته سنة 2015 إلى رتبة مراقب عام .