تلاميذ ثانوية بئر أنزران في زيارة تضامنية وتفقدية لجمعية الأعمال الاجتماعية لدار المسنين بمدينة الجديدة

تلاميذ ثانوية بئر أنزران في زيارة تضامنية وتفقدية لجمعية الأعمال الاجتماعية لدار المسنين بمدينة الجديدة

الجديدة بريس

نظّم تلاميذ ثانوية بئر أنزران زيارة تضامنية وتفقدية لجمعية الأعمال الاجتماعية لدار المسنين بمدينة الجديدة ، بهدف التخفيف من معاناة هذه الفئة والترفيه عنها مع تقديم مساعدات رمزية، وقد كانت هذه الزيارة برُفقة وتأطير أحد أساتذة المؤسسة ، حيث تم استقبال التلامذة – في بداية الزيارة – من طرف أعضاء الجمعية الساهرة على تدبير وتسيير شؤون هذه المؤسسة، كما كان التلاميذ على موعد مع حوار تعريفي وتفاعلي مع منسق جمعية الأعمال الاجتماعية لدار المسنين ، إذ تعرَّف التلاميذ عن كثب على أنشطة الجمعية لفائدة الأشخاص المسنين .
بعد ذلك، قام التلاميذ مرفوقين بالأطر الإدارية والتربوية بزيارة تفقدية لمختلف مرافق المركز الاجتماعي، حيث تم الوقوف على نوعية الخدمات المقدَّمة للأشخاص المسنين من مأكل ومشرب وإيواء، كما تمّت مُعاينة حالات بعض العَجزة المرضى والمتخلى عنهم، إذ استمع التلاميذ إلى شهادات صادمة ومأساوية من طرف بعض المسنين في جو تضامني تفاعلي اتسم باستشعار جسامة المسؤولية الملقاة على عاتق المجتمع لإيلاء الأهمية القصوى لهذه الفئة الاجتماعية وبذل الجهود الحثيثة لِـمَدّ يـد المساعدة إليهم .
وفي نفس الصدد، وفي محاولة جادة من طرف تلاميذ الثانوية لإدخال الفرحة والسرور إلى قلوب نزلاء المؤسسة ورسم الابتسامة على وجوههم ، اُختتمت هذه الزيارة بمبادرة تقديم هدايا للنزلاء، كما تخللت عملية توزيع هذه الهدايا الرمزية كلمات في حقهم من القاء بعض تلميذات الثانوية.
في الختام، تجدر الإشارة إلى أن هذه الزيارة كانت من مبادرة من التلاميذ سواء في التنظيم أو التنسيق أو توفير الهدايا حيت كانت بمساهمة استاتذة المؤسسة واطرها الادارية والتربوية.
وبهذه المناسبة يتقدم أعضاء اللجنة النظمة بالشكر الجزيل لكل المساهمين بالمؤسسة ولكل الدين شاركوا في هذا العمل الانساني النبيل.