حملة تحسيسية حول فيروس كورونا بمدرسة تكني بالجديدة

حملة تحسيسية حول فيروس كورونا بمدرسة تكني بالجديدة

الجديدة بريس – نورالدين فقري

تُعَدُّ المدرسة البيئية المُواتية لنشر الوعي الصحي بحكم أن المتعلمات والمتعلمين يقضون معظم وقتهم فيها، وبحكم تفاعلهم الإيجابي مع ما يُقَدّم داخل أسوارها.
في هذا الإطار نظمت مدرسة تكني بالجديدة وبشراكة مع جمعية الآباء والأمهات والأولياء حملة تحسيسية حول فيروس كورونا المستجد تفعيلا للقاعدة الصحية: “الوقاية من أنجع وسائل العلاج” وذلك يومه الخميس 05 مارس 2020 انطلاقا من الساعة التاسعة صباحا.
برنامج هذا اليوم التحسيسي كان حافلا بالأنشطة، حيث تم عرض شريط من إنتاج وزارة الصحة المغربية حول موضوع: “معلومات ونصائح حول مرض فيروس كورونا المستجد” والذي تطرق وبشكل مبسط وموجز إلى نوعيته ومصدره وخصوصيته كما تطرق إلى كيفية انتقاله وفترة حضانته (من يومين إلى 14 يوما) وأعراضه ( ارتفاع درجة الحرارة، كحة، صعوبة في التنفس) وطرق علاجه ليعرج إلى طرق الوقاية من الفيروس (الالتزام بقواعد النظافة المعتادة).
بعد مشاهدة الفيديو القصير (01:54 دقيقة) فتح باب النقاش حول ما جاء فيه مع توضيح ما يتضمنه من معلومات.
الفيديو الثاني ضمن هذا اليوم التحسيسي كان موضوعه مكملا للفيديو الأول حيث تطرق إلى: “أهمية غسل اليدين” حيث تعرف التلاميذ على أهمية غسل اليدين بالماء والصابون كإجراء وقائي من الجراثيم التي تسبب أمراض كثيرة، كما تطرق الفيديو إلى بعض أوقات الغسل والطريقة الصحيحة المتبعة فيه.
نهاية العرض كانت مناسبة للإجابة عن استفسارات المتعلمين العفوية، وانتداب بعضهم لتطبيق الطريقة الصحيحة لغسل اليدين كما جاءت في الفيديو الثاني.
كان على طاقم المدرسة أن يكرر نفس النشاط مع كل المستويات ومع فوجي الصباح والمساء وهو عمل شاق تكبدته الأطر التربوية وكلها عزم على إيصال هذه الرسالة التوعوية إلى قرابة 1070 تلميذة وتلميذا يدرسون بهذه المؤسسة ومن خلاله نشر الوعي الصحي بمحيط المؤسسة.