حملة للكشف المبكر عن سرطان الثدي و عنق الرحم على نساء الجماعة الترابية مولاي عبدالله

حملة للكشف المبكر عن سرطان الثدي و عنق الرحم على نساء الجماعة الترابية مولاي عبدالله

الجديدة بريس

في اطار الحملة الوطنية للتحسيس و للكشف المبكر عن سرطان الثدي و عنق الرحم، نظم اطر وزارة الصحة بالمركز الصحي لمولاي عبدالله مستوى2 يومه الاربعاء31 اكتوبر 2018 حملة الكشف على نساء الجماعة الترابية مولاي عبدالله.

وقد تجند لهذا الحدث كل من السلطات المحلية والمجلس الجماعي وبعض جمعيات المجتمع المدني اللذين مدوا المركز الصحي ب “Speculums jetables” و المكتب الشريف للفوسفاط الذي شارك المندوبية بطبيبتين وممرضتين.

وبهذه المناسبة يتقدم كل العاملين بالمركز الصحي لمولاي عبدالله بالشكر الجزيل الى السيد قائد قيادة اولاد بوعزيز الشمالية والشيوخ والمقدمين ورئيس الجماعة وكل اعضاء المجلس الجماعي ورئيس واعضاء فيدرالية الجمعيات بمولاي عبدالله ورئيس واعضاء الجمعية الامغارية للثقافة ولا ننسى اطر مصلحة شبكة المؤسسات الصحية التابعة للمندوبية الاقليمية لوزارة الصحة بالجديدة على الدعم الذي يقدمونه لهذه الوحدة الصحية.