فوز عريض لفريق الدفاع الجديدي على ضيفه بينيفكا الغيني في أول مباراة من اقصائيات عصبة الابطال الافريقية

فوز عريض لفريق الدفاع الجديدي على ضيفه بينيفكا الغيني في أول مباراة من اقصائيات عصبة الابطال الافريقية

الجديدة بريس

أمطر فرسان شباك ضيفهم سبور بينيفكا بيساو الغيني، بعشرة أهداف دون رد، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم السبت على أرضية ملعب العبدي بالجديدة، برسم مباراة ذهاب الدور التمهيدي لمسابقة عصبة الأبطال الإفريقية.

الجولة الاولى عرفت تسجيل ستة أهداف لاصحاب الارض، أولها للاعب باكاري ندياي في الدقيقة الرابعة،   ليتواصل بعد ذلك المد الهجومي لأبناء عبد الرحيم طاليب، حيث ترجم حميد أحداد، ركلة جزاء احتسبها الحكم المصري في حدود الدقيقة 22 إلى الهدف الثاني في النزال، لتتواصل بعده غزارة الأهداف على شباك الحارس الغيني بواسطة المهاجم أحداد الذي أضاف ثلاثة أهداف أخرى في الشوط الأول في الدقائق 27 و 38 و 43، وهدف سادس عن طريق اللاعب مسوفا في الدقيقة 45.

وتواصلت السيطرة المطلقة لفرسان دكالة خلال الجولة الثانية، ليستمر معها مدهم الهجومي، حيث عاد حميد أحداد ليضيف الهدف السابع للدفاع والخامس له في حدود الدقيقة 47، قبل أن ينضاف بلال ميكري لهدافي المواجهة بعد تمكنه من تعزيز النتيجة بهدف ثامن في الدقيقة 55.

هذا وقد اهدر لاعبو الدفاع الحسني الجديدي العديد من الكرات الهجومية السانحة للتهديف، إذ كان بإمكانهم إحراز أهداف أخرى في الشوط الثاني بعد إنهيار كلي للفريق الخصم، الشيء الذي تحقق في حدود الدقيقة 72 و 87، إذ أحرز التنزاني مسوفا “الهاتريك” في النزال بعد إحرازه الهدف التاسع والعاشر للدفاع الجديدي، لتنهي المباراة بفوز عريض لفريق الدفاع الجديدي بعشرة أهداف دون رد.