فيدرالية جمعيات الاحياء السكنية بالجديدة تصدر بلاغا للرأي العام

فيدرالية جمعيات الاحياء السكنية بالجديدة تصدر بلاغا للرأي العام

عقد مكتب فيدرالية جمعيات الاحياء السكنية اجتماعه العادي  يوم  الاربعاء 16/8/2017  وتداول حول  قضايا داخلية وتنظيمية و جملة  من الامور التي تستأثر باهتمام الراي العام الجديديوتطرق بالخصوص في هذا الصدد الى النقط التالية:

  • تقييم اللقاء مع المجلس البلدي

قيم المكتب ايجابا اللقاء الذي عقدته فدرالية جمعيات الاحياء السكنية  مع المجلس البلدي وثمن حضور السيد عامل الاقليم فيه. هذا الحضور اعتبره اشارة مهمة نتمنى ان  تكون بداية مشجعة لفتح صفحة جديدة في التعامل مع المجتمع المدني وفدرالية جمعيات الاحياء السكنية على الخصوص .

 وسجلت الفدرالية خلال هذا اللقاء جملة من الوعود التي اعطاها السيد  رئيس المجلس البلدي  حول قضايا مختلفة سنتابع تنفيذها عن كثب. كما سجلت الدينامية الجديدة التي اطلقها  عامل الاقليم الجديد بخصوص متابعة قضايا المدينة .

  • الوضع البيئي والنظافة بالمدينة

 تسجل فدرالية جمعيات الاحياء السكنية تدهور الوضع البيئي بالمدينة ومن احد تجلياته القوية هذه السنة نذكر على سبيل المثال لا الحصر :

  • سحب اللواء الازرق من شاطئ الجديدة فاذا كان المسؤولون يختبؤون وراء سلوكات المواطن فان المسؤولية تقع بالدرجة الاولى على وزارة التجهيز مالكة الشاطئ والمجلس البلدي المكلف باستغلاله وتدبيره وكذا على الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين  بالمدينة  الذين يهتمون اكثر بالواجهة ويصرفون اموالا باهضة على الانشطة والمهرجانات الفارغة.
  • توقف جمع الازبال لمدة اسبوع جعل المدينة تغرق في القاذورات في عز الصيف والموسم السياحي بسبب سوء التدبير  ومزايدات  لا علاقة لها  بمصلحة المدينة وسكانها. وكانت الفدرالية قد عبرت عن موقفها ببيان في هذا الشان.
  • تدهور المشهد العام بالمدينة تعلق الامربالحالة المزرية للفضاءات الخضراء والحدائق العمومية وتجمع النفايات وبقايا عمليات الهدم والبناء بالمساحات الغير مبنية وانتشار الحيوانات الضالة بأزقة المدينة  ….الخ

في سياق هذا الوضع تسجل فدرالية جمعيات الاحياء السكنية بارتياح الشروع في تهيئة  المطرح البلدي القديم  الذي كان مطلبا مركزيا للفيدرالية منذ تأسيسها ونتمنى ان لا تقتصر العملية  على ازالة اكوام الاتربة والقاذورات ونطالببضرورة اعداد تصور شامل لمستقبل هذا المطرح وانجاز الدراسات الضرورية وتعبئة الامكانات المادية  اللازمة  التي تبقى على عاتق المؤسسات الملوثة  وعلى راسها المكتب الشريف للفوسفاط  الذي يجب ان يؤدي هو وباقي المؤسسات الصناعية مقابلا لسكان مدينة الجديدة لترميم ما تتعرض له بيئتها من خسائر بسبب ما تنفثه مداخن المصانع من غازات .

  • فوضى استغلال الملك العمومي

سجل المكتب الفوضى العارمة في استغلال الملك العمومي من طرف المقاهي والمطاعم القارة والموسمية  وانتشار اللوحات الاشهارية المزروعة  في كل مكان بشكل عشوائي  كما ناقش المكتب الاسواق العشوائية بمختلف الاحياء وانعكاساتها السبية على السكان والبيئة.

  • جمعيات المجتمع المدني

ناقش المكتب تدخل السلطات بشكل مباشر و غير مباشر للتحكم في عمل المجتمع المدني  وتوجيه ادائه واهتماماته من خلال:

  • رفض تسليم الوصل المؤقت مباشرة  وحين وضع الملف القانوني وهو اجراء  غير قانوني ولا معنى له اذ يمكن للسلطات ان تمتنع عن تسليم الوصل النهائي اذا كان هناك ما يعيب ملف الجمعية.
  • رفض مكتب الضبط بالباشوية والمقاطعات تسليم وصل استلام الوثائق والرسائل الموجهة لها من طرف المجتمع المدني  وهو تصرف لا قانوني وغير مفهوم.
  • فرض الحصول على مقر لقبول ملف تأسيس او تجديد مكاتب الجمعيات بدعوى تطبيق القانون  وهو اجراء شرع في تنفيذه مؤخرا وتنفرد به سلطات مدينة الجديدة عن باق اغلبية المدن الاخرى .فلطالما طالبت فدرالية جمعيات الاحياء السكنية بتوفير فضاء جمعوي لممارسة الجمعيات لا نشطتها  يكون بمثابة مقر لها.
  • الضغوطات والتدخلات المختلفة من طرف اعوان السلطة من مقدمين وقياد لتوجيه ومراقبة انشطة الجمعيات.

كل هذه الاجراءات تعتبرها فدرالية جمعيات الاحياء السكنية تضييقا على المجتمع المدني  وتضرب في العمق منطوق الفصل 12 من الدستور المغربي وتطالب السيد  عامل الاقليم الجديد  بوضع حد لها.

مكتب فيدرالية جمعيات الاحياء السكنية
الجديدة في 16/08/2017