لارادييج تغرد خارج السرب بنشر بلاغ توضيحي يفتقر إلى ما هو علمي حول طبيعة و جودة الماء الشروب بالجديدة

لارادييج تغرد خارج السرب بنشر بلاغ توضيحي يفتقر إلى ما هو علمي حول طبيعة و جودة الماء الشروب بالجديدة

الجديدة بريس – خليد اليوسي

لا يزال المواطن الجديدي يتابع عن كتب قضية الفيديو المثير للجدل المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي ” الفايسبوك” و “الواتساب” والذي أتبث فيه صاحب الفيديو ارتفاع نسبة ppm في الماء عبر جهاز TDS المخصص لهذه التجربة، وبذلك وحسب النتيجة المحصل عليها “1280 ppm  ” فإن الماء الشروب يشكل خطرا على صحة وسلامة المواطنين.

ففي الوقت الذي كانت تنتظر فيه ساكنة الجديدة طمأنتها من قبل الوكالة المستقلة للماء والكهرباء حول جودة المياه بتوضيح علمي، خرجت ببلاغ توضيحي نشرته (أي الوكالة) على صفحتها الرئيسية بمواقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك” يفتقر الى توضيح علمي  يتوفر على معطيات علمية دقيقة وبحجج مادية ملموسة ودامغة تفند فيه ما راج في الفيديو المنشور حول جودة الماء الشروب بمدينة الجديدة.

فالبلاغ المنشور بصفحة الوكالة على الفايسبوك يفتقد إلى ما هو علمي، عكس ما اثبته صاحب الفيديو خلال التجربة التي قام بها، واقتصر (البلاغ) على معلومات ان لم نقل أنها شحيحة نوعا ما من الناحية العلمية ولم ترقى الى مستوى  المعلومة التي تطمئن الساكنة من صحة أو تكذيب ما تداوله الفيديو المتداول حول جودة الماء الشروب.

ولهذا فإن ساكنة الجديدة تنتظر من ادارة الوكالة ان تكون صارمة في مثل هاته المساءل وتقدم على إجراء استنفار طواقم مختبرها في التواصل مع المواطنين، وليوضحوا نوعية وجودة الماء الشروب، أو عبر إجراء تجربة علمية بحضور رجال الإعلام.