760  ألف تابعوا المهرجان الدولي للموسيقى جوهرة

760  ألف تابعوا المهرجان الدولي للموسيقى جوهرة

الدورة الثامنة صادفت نجاحا كبيرا في التنظيم والإقبال الجماهيري

الجديدة بريس

لم تخلف الدورة الثامنة للمهرجان الدولي للموسيقى وعدها مع سابقاتها من الدورات المنصرمة ، لما صادفت هي الأخرى نجاحا كبيرا في التنظيم بالمنصات الثلاثة بكل من الجديدة وأزمور  والبير الجديد ، ومرت في ظروف أمنية نوعية دون تسجيل حوادث، ما يعطي العلامة الكاملة في الانضباط لجمهور جوهرة الذي تفاعل مع الفنانين بشكل راقي ومتطور .

وسجلت الدورة الثامنة متابعة 760 ألف متتبع من أعمار مختلفة ينتمون للبلديات الثلاث التي احتضنت السهرات، بل وأيضا لمدن مغربية عديدة صادف المهرجان لحظة اصطيافهم .

وعبر العديد من الفنانين المشاركين باعتزازهم بالمشاركة في مهرجان جوهرة ، واعتبروه محطة نوعية أضافوها إلى “البالماريس” الخاص بهم، سيما وأن جوهرة تمكن برصيده الجماهيري من المحافظة على رتبة الوصيف لمهرجان موازين، في وقت تهاوت فيه الكثير من المهرجانات بمدن مجاورة للجديدة .

ولفتت أزمور الانتباه خلال الدورة الثامنة بحجم حضورها الجماهيري الكبير و الغير مسبوق، ما ولد قناعة بأن مدينة مولاي بوشعيب الرداد ستظل قلعة للفن والفنانين والمبدعين، بل وأيضا يسكنها عشق أبدي لكل فن رفيع .

الدورة الثامنة أيضا قدمت طبقا فنيا متنوعا للذكرى وللتاريخ نشطه في منصة الجديدة كل من رياض العمر والستاتية والشاب هندي وعبدالله الداودي ودنيا باطمة  و عادل الميلودي .

وفي منصة أزمور يوسف زوبيد وسعيد الصنهاجي وفريد غنام وسعيد ولد الحوات وسعيد موسكير وشيماء أباتراب وعبد الباسط أمريقي.

وفي منصة البير الجديد سفن دورز وتسونامي وإيهاب أميروبوشعيب الدكالي ولبنج وعزيز المغربي.

هؤلاء الفنانين أشعلوا سهرات جوهرة تفاعلوا وتجاوبوا في مهرجان الفرجة والانضباط فيه توأمان .

الفرجة التي قدمت لجماهير جوهرة بدون مقابل، حتما وراءها مدعمون من القطاع الخاص وفي مقدمتهم المجمع الشريف للفوسفاط.

وإذا كانت المناسبة شرط فكل الشكر لهم على الوفاء الدائم والثقة المتواصلة، والشكر موصول إلى جمعية دكالة رئيسا وأعضاء .

وشكر كذلك بطابع خاص إلى السلطة الإقليمية والسلطة المحلية بكل من الجديدة وأزمور والبير الجديد، وإلى المنتخبين ورجال الأمن والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية والوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء وكل الشركاء الإعلاميين ورجال الصحافة الوطنية والمحلية .

وألف قبلة مهداة لجماهير الدورة الثامنة لمهرجان جوهرة على الحضور المكثف وروعة التتبع .موعدنا بإذن الله في الدورة التاسعة أكثر حضورا وأكثر روعة .

بلاغ صحفي