عبد الرحمان اليوسفي في ذمة الله

sample-ad

عبد الرحمان اليوسفي في ذمة الله

قال تعالى:

“مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ” صدق الله العظيم.
غادرنا الى دار البقاء الهرم، والسياسي، والمناضل الكبير، عبد الرحمان اليوسفي الرجل الخدوم، الذي كان مخلصا في عمله، محبوب لدى الجميع..
فاللهم ارحمه واسكنه فسيح جناته والهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
انا لله وانا اليه راجعون البقاء لله .

sample-ad

تعليقات الفيسبوك