حرفيون بالمنطقة الصناعية من الدرجة الثالثة بالجديدة يعانون في صمت والاتحاد العام المغربي للصناعة التقليدية يصدر بيانا استنكاريا في هذا الشأن

حرفيون بالمنطقة الصناعية من الدرجة الثالثة بالجديدة يعانون في صمت والاتحاد العام المغربي للصناعة التقليدية يصدر بيانا استنكاريا في هذا الشأن

الجديدة بريس – خليد اليوسي

توصل موقع “الجديدة بريس” ببيان استنكاري، يستنكر فيه الاتحاد العام المغربي للصناعة التقليدية لجهة الدار البيضاء – سطات، بشدة جميع اشكال الاستفزاز والتشويش التي يقوم بها بعض السكان بتجزئة المهدي، والتي هي بطبيعة الحال منطقة صناعية من الدرجة الثالثة، حسب تصميم التهيئة TF37565/08 ، اتجاه الحرفيين الذين اقتنوا محلات تجارية في حي خصص لهذا الغرض، ومن أجل العمل به واعالة اسرهم من عرق جبينهم.

ويشير البيان الى موقف عامل صاحب الجلالة على اقليم الجديدة الذي حسم في الموضوع بشكل نهائي من خلال المراسلات التي وجهها لبعض السكان على ان التجزئة تصنف حيا صناعيا من الدرجة الثالثة حسب تصميم التهيئة، لكن البعض منهم ما زالوا مصرين في استفزاز الحرفيين ومضايقتهم.

وفي ذات البيان نبه الاتحاد العام المغربي للصناعة التقليدية لجهة الدار البيضاء – سطات، فيدرالية الأحياء بالجديدة إلى الالتزام بالحياد في الموضوع، عوض ان تكون طرفا مساندا، من خلال التدخل في مواضيع النزاع، لأنها (الفدرالية) بذلك تثير الفتنة بين الحرفيين وبعض السكان، بل يجب عليها ان تعمل على حل المشكل بطرق سلمية تصالحية، وهذا هو دورها.

هذا وطالب الاتحاد من السلطات الوصية وعلى رأسها عامل صاحب الجلالة، بالحسم في الموضوع نهائيا والضرب على ايدي كل من تسول له نفسه التشويش على الحرفيين وازعاج السلطات في كل مرة بالوقفات الاحتجاجية التي لا فائدة منها، وإعاقة التنمية في هذا البلد العزيز الذي يصارع من أجل القضاء على هذا الوباء الفتاك والذي يزعج العالم بأسره.