انتحار ستيني متقاعد بالمجمع الشريف للفوسفاط بالجديدة في ظروف غامضة

sample-ad

انتحار ستيني متقاعد بالمجمع الشريف للفوسفاط بالجديدة في ظروف غامضة

الجديدة بريس

علمت “الجديدة بريس” من مصادر خاصة أن رجل يبلغ من العمر حوالي 60 سنة، قد وضع حدا لحياته شنقا، صباح اليوم الاربعاء 30 شتنبر الجاري، داخل منزله الأسري بمدينة الجديدة .

و تؤكد نفس المصادر، أن الهالك هو متقاعد بالمجمع الشريف للفوسفاط بالجديدة، كان يشتغل قيد حياته بالقطب الصناعي التابع للفوسفاط بالجرف الاصفر .

و فور علمها بالحادث انتقلت عناصر الشرطة إلى عين المكان، مرفوقة بدورية للشرطة العلمية والتقنية ومصالح الوقاية المدنية، حيث تم فتح تحقيق لتحديد ظروف وملابسات هذه الواقعة الأليمة.

وجرى نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة، قصد إخضاعها للتشريج الطبي، في إطار التحقيق، الذي يجري بأمر من النيابة العامة المختصة.

وأفادت مصادرنا أن أسباب إقدام الهالك على الانتحار لا زالت مجهولة لحد الآن.

تعليقات الفيسبوك