بلاغ لجمعية دكالة إثر وفاة المرحوم رضوان بوسافي

sample-ad

بلاغ لجمعية دكالة إثر وفاة المرحوم رضوان بوسافي

الجديدة بريس

ينعي رئيس جمعية دكالة إلى كافة أعضاء الجمعية وفاة أخينا العزيز الدكتور رضوان بوسافي، تغمده الرحمان الرحيم بكامل عفوه وغفرانه، لقد كان الراحل ذا أخلاق حميدة، صديقا للجميع، حاضرا حضورا متميزا في الميدانين الاجتماعي والصحي بالمدينة التي عاش مغرما بودها ومات شهيدا بحبها. فما بقي وجه من أوجه العمل الاجتماعي إلا وترك فيه جهدا مبرورا وسعيا مشكورا. لذا نلتمس بهذه المناسبة الأليمة من السلطات المنتخبة إطلاق اسم المرحوم على إحدى أزقة المدينة أو منشأة اجتماعية تخليدا لاسمه وتذكيرا بما قدمه لهذا الإقليم من خالص الأعمال في المجال الصحي والاجتماعي.
وإذ نطلب العلي القدير بأن ينزله منزل صدق عند مليك مقتدر، وأن يبوئه مقاما محمودا بجوار خير الخلق أجمعين صلى الله عليه وسلم، لما عرف عنه رحمه الله من تفان لخدمة هذه المدينة، وسعيه المتواصل للرفع من شأن هذا الإقليم سواء في الميدان الاجتماعي والصحي وفي شتى المجالات.
فباسمي ونيابة عن أعضاء المكتب التنفيذي، وإدارة وأعضاء جمعيتنا، نتقدم لعائلته بخالص العزاء، وندعوه سبحانه وتعالى بأن يبدل فراقه لكم ولنا صبرا، وجزعكم وإيانا عليه احتسابا، وتألمكم وإيانا لفقدانه بقول الرب الغفور ” إنا لله وإنا إليه راجعون”.

تعليقات الفيسبوك