المكتب المديري لنادي الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم يتدارس آخر مستجدات الفريق والآفاق المستقبلية على جميع المستويات

المكتب المديري لنادي الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم يتدارس آخر مستجدات الفريق والآفاق المستقبلية على جميع المستويات

الجديدة بريس

عقد المكتب المديري لفريق الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم، لتدارس آخر مستجدات الفريق والآفاق المستقبلية على جميع المستويات.

فعلى المستوى التقني أثنى المكتب المديري على المجهودات التي يبذلها اللاعبون وكل الأطقم المشرفة على الفريق، من أجل تجانس سريع للمجموعة والظهور بمستوى أفضل، مع وعي الجميع بتطلعات الجمهور وبهذه المرحلة الانتقالية التي سبق الإعلان عنها بداية الموسم أثناء التعاقد مع الإطار المقتدر عبد الحق بنشيخة.

وبالموازاة مع فريق الكبار، فعلى مستوى مركز تكوين ناشئي الدفاع الحسني الجديدي تطرق المكتب المديري إلى خارطة طريق من أجل العمل القاعدي من خلال إعادة هيكلة البنيات التحتية بتحديث جل مرافق المركز (غرف إيواء اللاعبين، الحمامات، قاعات الاجتماعات، قاعة الأبحاث وتحديث البيانات…)، إضافة إلى خلق خلية إعلامية خاصة بالأبحاث وتفعيل قاعدة بيانات لاعبي الفئات السنية للنادي، إلى جانب الإسراع في إعطاء انطلاق أشغال الشطر الثاني والثالث لمركز التكوين، إضافة إلى خلق أكاديمية جهوية للنادي هي الأولى من نوعها على صعيد الإقليم بمواصفات عالمية.

وعلى المستوى المالي، دعا أعضاء المكتب المديري إلى تكثيف الجهود لما تتطلبه هاته المرحلة الحساسة، في ظل تزامنها مع تداعيات وباء كورونا وتأثيرها على القطاع الرياضي، حتى يستمر الاستقرار المعنوي والمادي.

وفي نفس السياق تم الاتفاق على إبرام اتفاقية شراكة مع المجلس الإقليمي، وبهذه المناسبة نتوجه بالشكر الجزيل لأعضاء المجلس الإقليمي للتوقيع على هاته الشراكة، والشكر موصول لعامل إقليم الجديدة، على دعمه للفريق، وكل المؤسسات المانحة التي تدعم الفريق، الذي يعتبر واجهة الإقليم.

وفي الأخير ندعو جميع مكونات الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم، للالتفاف حول الفريق ودعمه حتى يعود لتوهجه في قادم المقابلات.