النقابة الوطنية للإعلام والصحافة تدين الإعتداء على الصحفيين وتتضامن مع الزميل عزالدين السطوري

النقابة الوطنية للإعلام والصحافة تدين الإعتداء على الصحفيين وتتضامن مع الزميل عزالدين السطوري

الجديدة بريس

أدانت النقابة الوطنية للإعلام والصحافة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في بلاغ تضامني ، الإعتداء على الزملاء  الصحفيين والصحافيات أثناء قيامهم ومزاولتهم بواجبهم المهني والقانوني في نقل وتغطية مختلف الأحداث ، على غرار إحتجاجات الأساتذة والتي عرفت توالي الإعتداءات على الصحفيين وعدد من المراسلين، ضمنهم الزميل والأخ عزالدين السطوري ، صحفي بجريدة “أش واقع” الإلكترونية ، الشيء الذي يتنافى مع دستور المملكة فيما يخص حرية الإعلام والصحافة، وضذ القوانين المنظمة للقطاع.وفيما يلي نص البلاغ :

على إثر التعنيف الذي تعرض له مجموعة من الزملاء أثناء قيامها بواجبها المهني والقانوني في نقل أحداث احتجاجات الأساتذة يوم الأربعاء 7 أبريل 2021، والذي أسفر عن نقل أحداث ضد بعض الزملاء الصحفيين .
إن النقابة الوطنية للاعلام والصحافة ، وهي تتابع هذا الاعتداء على بعض مراسلي المواقع وصحافيين ، ومن ضمنهم الزميل والاخ عزالدين السطوري صحفي بالجريدة الإلكترونية “آش واقع” يتنافى مع حرية الصحافة ومع القوانين الجاري بها العمل، يعلن للرأي العام:
1- تضامنه المطلق واللامشروط مع صحفي الموقع جراء ما تعرض له من تعنيف وتضييق على ممارسته لمهامه الصحافية في تغطية الأحداث.
2-استنكاره بأشد العبارات لاستعمال العنف غير المبرر ضد الصحافيين .
3-مطالبته بفتح تحقيق في نازلة الاعتداء على الصحافة ذلك اليوم ، مع ترتيب الجزاءات والمسؤوليات ضد المعتدين.
4- دعوته الجهات المعنية باتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة للحيلولة دون تكرار حوادث المس بالصحافة وسلامة الصحفيين.
5- دعوته الجسم الصحفي المغربي الى استنكار هذا الفعل الشنيع والتصدي له بكل حزم ومسؤولية.