ليالي رمضان 2015 رحلة لاكتشاف آفاق وإيقاعات جديدة

الجديدة بريس – خليد اليوسي

تحت شعار “تمازج الجناس الثقافية، لتجاوز الحدود”، ليالي رمضان: رحلة لاكتشاف آفاق وإيقاعات جديدة. عقد المعهد الفرنسي بالمغرب ندوة صحفية مساء اليوم الأربعاء 01 يوليوز الجاري، بأحد الفنادق الخارج عن المدار الحضري لمدينة الجديدة، للإعلان عن النسخة الرابعة وطنيا والتاسعة محليا بالجديدة لليالي رمضان .

ففي إطار الموسم الثقافي المغربي 2015، ينظم المعهد الفرنسي بالمغرب الدورة التاسعة ل “ليالي رمضان”، من 01 إلى 10 يوليوز 2015 وذلك ب 12 مدينة مغربية.وبالمناسبة

وتنظم هذه التظاهرة بشراكة مع الفاعلين الثقافيين الرئيسيين في الجهات والمدن المعنية، حيث من المقرر برمجة أكثر من 20  حفل ستحييه ثلة من الفنانين المحليين والأجانب إغناء لدورة 2015.

فبعد نجاح دورة 2014، التي ضمت أكثر من 150 فنان في 11 مدينة، تواصل دورة 2015 زخمها الموسيقي هذه السنة بكل من الجديدة (المشرفة على التظاهرة)، أكادير، الدار البيضاء، الصويرة، فاس، مراكش، مكناس، القنيطرة، وجدة، الرباط، طنجة و تطوان.مازجة بذلك بين الايقاعات الكلاسيكية، الشرقية، الافريقية، الشعبية، الموسيقى العالمية، فوزيون، البلوز، الروك و إلكترو…

يسلط هذا المهلرجان الضوء بشكل كامل على دور “الوسيط” الثقافي الذي ينخرط فيه المغرب، من أجل تعزيز التبادل بين الشرق والغرب عن طريق الموسيقى.إذ يتوقع حضور اكثر من 60.000 متفرج، لمتابعة فعاليات هذه التظاهرة.كما سيعرف الجزء الثاني بالجديدة، حضور مجموعات محلية مشهورة والتي تقدمها المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بجهة دكالة عبدة.