مهنيون وحرفيون بالمنطقة الصناعية الثالثة بالجديدة يشتكون إلى عامل الإقليم مضايقات واعتداءات بعض الساكنة بالمنطقة

مهنيون وحرفيون بالمنطقة الصناعية الثالثة بالجديدة يشتكون إلى عامل الإقليم مضايقات واعتداءات بعض الساكنة بالمنطقة

الجديدة بريس

توصل موقع “الجديدة بريس” بشكاية مذيلة من طرف المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين، والنقابة للمهنيين والحرفيين، وجمعية مشغل لحرفي النجارة العامة بالجديدة، ولائحة موقعة من طرف مجموعة من الحرفيين، موجهة إلى عامل صاحب الجلالة على إقليم الجديدة، باشا مدينة الجديدة، ورئيس المجلس البلدي لمدينة الجديدة، يأملون ويطالبون من السيد عامل الإقليم البث والحسم في فحواها.

وتحمل الشكاية بين سطورها المضايقات والاعتداءات التي يشنها بعض الأشخاص من سكان المنطقة الصناعية الثالثة بالجديدة، اتجاه بعض الحرفيين الذين يزاولون مهنهم في إطار دفتر تحملات أنشأ من طرف جماعة الجديدة لذات الغرض وبذات المنطقة.

فلقد أحدثت المنطقة الصناعية الثالثة بالجديدة من أجل تجميع المقاولين الذاتيين والحرفيين من أصناف مختلفة لتخفيف الضغط على أحياء المدينة، مما جعل هؤلاء الحرفيين يشترون محلات بتلك المنطقة، حيث استقر بها عدد كبير من الشركات والمقاولين من مختلف الأصناف والاختصاصات منذ أمد طويل.

هذا وصرح أحد الحرفيين لموقع “الجديدة بريس” موضحا السبب الذي من أجله أنشأت المنطقة وأن بعض السكان اختاروا السكن بها وهم يعلمون جيدا ان المنطقة ليست بمنطقة سكنية، وانما هي منطقة صناعية من الدرجة الثالثة.

ويضيف ذات المتحدث، مشيرا إلى أحد الساكنة المسمى (ه.م) الساكن بتجزئة المهدي، والذي لا يتوقف عن الاستفزاز المستمر للحرفيين والتحرش ضدهم بدعوى الإزعاج، رغم أن الحرفيين بالمنطقة ملتزمين بالاتفاق على احترام توفير الهدوء للسكان من خلال العمل داخل ورشاتهم وتوقيف الأشغال المحدثة للأصوات خلال منتصف النهار وبعد الساعة السابعة مساء.