تصنيف الرئيسيمنبر الجديدة بريس

لقاء تواصلي بمقر عمالة الجديدة يندرج في إطار برنامج عمل اللجن التقنية على صعيد الإقليم

لقاء تواصلي بمقر عمالة الجديدة يندرج في إطار برنامج عمل اللجن التقنية على صعيد الإقليم

الجديدة بريس

احتضنت القاعة الكبرى للاجتماعات بعمالة اقليم الجديدة يوم الاثنين 24 يوليوز 2017 اجتماع اللجنة التقنية الاقليمية تحت رئاسة السيد محمد الكروج عامل صاحب الجلالة على اقليم الجديدة و بحضور السيد الكاتب العام للعمالة و السيد رئيس المجلس الاقليمي و السادة البرلمانيون و السادة رؤساء الجماعات الترابية و رجال السلطة و رؤساء مختلف المصالح اللاممركزة.

و یندرج هذا اللقاء التواصلي في إطار برنامج عمل اللجن التقنية على صعيد الإقليم الذي يجمع بين المنتخبين الذين يعبرون عن حاجيات الساكنة و المصالح اللاممركزة التي تقدم برامج عملها في الجماعات الترابية، و ذلك لتدارس الإنجازات في مختلف القطاعات والوقوف على أھم القضايا والإشكالات المطروحة في أفق معالجتها وایجاد حلول مناسبة لها من خلال وضع اقتراحات وتوصيات.

و قد همت أشغال هذا الاجتماع قطاعات الكهرباء، الماء والتطهير السائل التي تعتبر قطاعات حيوية  تمثل جزأ لا يتجزأ من الضروريات الأولية لتحقيق حياة كريمة للمواطن. ھذاوقد افتتح اللقاء عامل الإقليم  بكلمة ترحيبية أكد من خلالها على أهمية ودور اللجنة التقنية الإقليمية الموسعة في تحليل وتقییم مشاريع المخططات على ضوء توجيهات واستراتیجیات البرامج والمشاريع القطاعية ومدى ترابطها وانسجامها فیما بینها وكذا مع الحاجیات المعبر عنها من طرف الساكنة، كما نوه بالمجهودات المبذولة  من طرف المشرفين على قطاعات الكهرباء، الماء والتطهير السائل على الصعيدالإقليمي و كافة المتدخلين  من جماعات ترابية ومصالح ومؤسسات عمومية و جميع الشركاء علىما حققوه من نتائج ایجابیة تعكس مدى الانخراط الفعلي والجاد في اوراش الإصلاح تماشيا مع التوجهات الرسمية.

وفي السیاقذاته، ألقى كل من المدير العام للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والمديرة الإقليمية للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب -قطاعالكهرباء والمدير  الإقليمي للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب -قطاعالماء، عروضا مفصلة حول وضعية هذه القطاعات بالإقليم و برامج العمل مع الاخذ بعين الاعتبار التوجهات الكبرى للاستراتيجيات القطاعية و الإكراهات الموجودة. وبعد  تدخل رؤساء الجماعات الترابية لإبداء آرائهم و ملاحظاتهم و اقتراحاتهم لتحسين تدبير هذه القطاعات، التزم المسؤولون عن القطاعات المعنية بإعداد و تحضير برامج عمل آنية.

وفي ختام هذا اللقاء، دعا السيد العامل، جميع المسؤولين لبدل المزيد من الجهود لتشمل التغطية جميع الدواوير والمساكن النائية الباقية في أقرب الآجال، وكذا تقوية الإطار التشاوري و التشاركي لتعبئة التمويل الضروري و تسهيل المساطر الإدارية لتمكين جميع المواطنين من حقهم في الماء و الكهرباء و التطهير السائل. كما أوصى بتسريع انجاز الدراسات و وثيرة الاستثمارات في هذه المجالات استجابة لمتطلبات المواطنين الذين أصبحوا أكثر إلحاحا في طلب خدمات سريعة وذات جودة عالية وقريبة منهم.كما أكدعلى ضرورة التنسيق بين المصالح اللاممركزةوالسادة الرؤساء لإنجاح المشاريع المبرمجة، وتجاوز مختلف الاكراهات و التحديات و تطوير الشراكات لإرجاع ثقة المواطنين في إدارتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى