العثور على 52 رزمة من مخدر الشيرا بعد تخلي المهربين عليها بساحل جماعة سيدي علي بنحمدوش اقليم الجديدة

العثور على 52 رزمة من مخدر الشيرا بعد تخلي المهربين عليها بساحل جماعة سيدي علي بنحمدوش اقليم الجديدة

الجديدة بريس – ابراهيم الزراري

استفاق سكان دوار الكواهي/تاكورانت جماعة سيدي علي بنحمدوش اليوم الجمعة 25شتنبر الجاري، في حدود العاشرة صباحا، على خبر يفيد بالعثور على سيارة من نوع ميرسيديس 207 بيضاء اللون وهي بشاطىء المنطقة المعروفة بكافا (بأحد الممرات الرملية التي تركها ناهبوا الرمال بعد الاستغلال المفرط لرمال الكثبان خلال السنوات الماضية).
وفور علمها بالحادث حضر الى عين المكان ممثلو السلطة المحلية، من قائد سيدي علي بنحمدوش واعوانه، وقائد سرية الدرك الملكي بشتوكة مرفوقا بعناصر المركز الترابي وافراد البحرية الملكية، وتم الوقوف على ما تركه المهربون في عملية فاشلة يعتقد ان سوء احوال الطقس والضباب الكثيف الذي شهدته المنطقة حال دون اتمام عملية التهريب لحوالي 52 رزمة من مخدر الشيرا، كانت تحملها السيارة التي تركت بساحل البحر خلال فترة الجزر وغمرتها مياه المد البحري، كما تم العثور ايضا على قارب مطاطي في حالة إتلاف، ومحركين ماءيين، و13برميل مملوءة بالبنزين، بحسب مصادر امنية .
وقد استعملت السلطات جرافة لاخراج السيارة من وسط مياه البحر بعد غمرها، وتم نقل المحجوزات الى مقر القيادة الجهوية للدرك الملكي بالجديدة لاستكمال البحث والتحقيق حول المتورطين في العملية .
تبقى الاشارة فقط ان هذه العملية ليست الاولى من نوعها التي تشهدها شواطىء ساحل اقليم الجديدة لعمليات التهريب للمخدرات عبر البحر، بل نشطت شبكات التهريب الدولي للمخدرات عبر هذه المنافذ البحرية نظرا لضعف المراقبة الامنية بها وسهولة الوصول الى الوجهات المرغوبة.